وزير التربية البحريني يرعى لقاء رابطة خريجي جامعة الخليج

وزير التربية البحريني يرعى لقاء رابطة خريجي جامعة الخليج

الخليج: رعى الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم البحريني رئيس مجلس التعليم العالي اللقاء الأول لرابطة خريجي جامعة الخليج العربي؛ وذلك بفندق السوفوتيل بالزلاق، مساء أول أمس، بحضور الدكتور خالد

عبدالرحمن العوهلي رئيس الجامعة وكبار مسؤوليها، وعدد كبير من خريجيها وخريجاتها منذ تأسيسها في العام 1980.
في كلمته بهذه المناسبة، أعرب الوزير عن سعادته بحضور هذا اللقاء، الذي يجمع خريجي وخريجات جامعة الخليج العربي من مختلف الأجيال، ويشكّل فرصة لاستحضار الإنجازات، التي حققتها هذه الجامعة المتميزة خلال العقود الماضية، مؤكداً تشرف مملكة البحرين باحتضان هذا الصرح التعليمي الخليجي، الذي يجسد وحدة أبناء مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وحرصها على توفير كافة التسهيلات والإمكانات، التي تعين الجامعة على تحقيق أعلى مستويات الأداء.
وأشار الوزير إلى أن الجامعة تمكنت بتوفيق من الله -تعالى- وبجهود رئيسها ومنتسبيها وبفضل كادرها المتميز إدارياً وأكاديمياً من تحقيق العديد من المكاسب المُشرّفة، سواء فيما يتعلق بتطوير برامجها الأكاديمية، أو تعزيز بنيتها الأساسية، أو تطوير خدماتها التعليمية وتجويد مخرجات التعليم؛ لتلبية احتياجات التنمية الشاملة في بلداننا الخليجية. وبناء القدرات البشرية عالية الكفاءة، والمساهمة الفاعلة في تأسيس مجتمع المعرفة.

وأكد الدكتور خالد العوهلي رئيس جامعة الخليج العربي، أنّ رابطة خريجي جامعة الخليج العربي قد تشرّفت بتدشينها الرسمي برعاية الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم ورئيس مجلس التعليم العالي بمملكة البحرين، مشيراً إلى أنّ خريجي الجامعة قدّموا إسهامات جليلة في بناء وتعزيز التنمية بدول الخليج العربية، وتحقيق الأهداف الوطنية والخليجية.
وجمع اللقاء الأول أبناء جامعة الخليج العربي من خريجي الجامعة سواء من الأطباء الذين رفدوا القطاع الصحي بدول مجلس التعاون الخليجي أو من حملة شهادات الدراسات العليا من خريجي التخصصات العلمية النادرة مثل: علوم الصحراء وإدارة المواد المائية والتقنية والإعاقة والتوحد والموهوبين، الذين أسهموا في قطاعات عديدة في دولهم؛ لدعم خطط التنمية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*