الأحد 17 ديسمبر 2017
المقدّمة أهم ما تبحث عنه الجامعات في البيانات الشخصية

المقدّمة أهم ما تبحث عنه الجامعات في البيانات الشخصية

المغرب اليوم: تعتبر البيانات الشخصية، المقدّمة إلى هيئة أوكاس “خدمة قبول الجامعات والكليات”، احدى الطرق الرئيسية التي ستقيّم بها الجامعات الطلب، يجب تعبئته وفق المجالات التي تكون جيدًا فيها، وأسباب كونك

جيّدًا فيها، وكيفية تأهيلها لك لتكون المرشّح المثالي للحصول على دورة أو الانضمام إلى الجامعة.

وبيّن تيس ريدي، عبر “التليغراف”، الأشياء الواجب كتابتها، والأخرى التي يتم تجنّبها عند كتابة البيانات الشخصية، أهمها “استخدام جملة واحدة للمقدمة والخاتمة. يجب على بقية البيانات الشخصية أن تركز كليا على المعايير التي يبحثون عنها، كما يقول سيمون أتكينسون، الذي يجري مقابلة شخصية مع طلاب الطب في بريستول، ولا تجعله بيانا بسيطا. في بعض الحالات، يتم قراءة البيانات الشخصية عدة مرات، مدير القبول يحتاج إلى قراءتها بسرعة. فاللغة المباشرة والثقة تكون هي الأفضل، كما يقول أليكس ديلاني، رئيس القبول في الاتحاد الأوروبي، والحصول على مصحح. ينصح أتكينسون بتكوين صداقات مع معلم اللغة الإنجليزية، وجعله يراجع البيان الخاص بك، اعرض البيان لأكبر عدد ممكن من الناس – خاصة إذا كنت تعرف أي شخص لديه خلفية بالموارد البشرية”.

وأضاف ريدي في خطواته “ركز على ما تقول الجامعة إنها تريده. عادة ما تنشر الجامعات بيانات القبول التي تحدد ما يبحثون عنه في مرشحيهم. كل جامعة سوف تبحث عن شيء مختلف قليلا: سوف تركز بعضها تمامًا على الأنشطة الأكاديمية، ويفضل البعض الآخر إيلاء الاهتمام بهواياتك، أظهر لهم بأنك سوف تكون نشطا في الجامعة. يمكنك ذكر أي أمثلة شخصية من الخبرات العملية لديك، والأعمال التي تقوم بها في نهاية الأسبوع أو الأنشطة المدرسية  التي تمارسها فيمكن أن تكون ذات فائدة, فتقريبا أي هواية يمكن أن تكون ذات صلة بطريقة أو بأخرى, فقط تأكد من ربطها بدراستك. هل تعزف على آلة، على سبيل المثال، وكذلك القدرة على التحمل والقدرة على الدراسة والممارسة، وكذلك العمل الجماعي إذا كنت تعزف مع أشخاص آخرين، لا تحاول أن تكون مضحكا – أنها لا تفلح دائما عند الكتابة، أنك لست كاتب محترف والشخص الذي يقرأ البيان لن يبحث عن ذلك. كل ما يبحثون عنه هو ما إذا كنت تناسب معاييرهم أم لا”.

وختم ريدي، أنّه “لا تهتم بالاقتباسات، كما تقول جولي تاكر، من فريق خدمات المتقدمين في جامعة فلموث، إن البيانات التي تحظى باهتمام الأكاديميين هي الأقل تعقيدا، تجنب استخدام اقتباسات معروفة لأشخاص مشهورين، وتجنب ذكرها بوضوح، إذا كنت تتقدم للانضمام إلى دورة تصميم الأزياء، لا تستشهد بأقوال كوكو شانيل، كن صادقا. بالنسبة للدورات التي تجري مقابلة شخصية مع المتقدمين لها، غالبا ما تستخدم الفرق الأكاديمية البيان الشخصي في استجوابهم، مع أخذ ذلك في الاعتبار، يجب على المتقدمين عدم استخدام أي شيء لا يرتاحون الحديث عنه بالتفصيل، إنهم غالبا ما يشيرون إلى البيانات الشخصية في المقابلة”.

 

Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+0Email this to someonePrint this page

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*