الإثنين 20 نوفمبر 2017
خطط  أكاديمية ʹ التَعَلُّم المدمج ʹ المثيرة للجدل رُمِيَتْ بعيداً بواسطة أعضاء مجالس بلدية

خطط أكاديمية ʹ التَعَلُّم المدمج ʹ المثيرة للجدل رُمِيَتْ بعيداً بواسطة أعضاء مجالس بلدية

كان يجب أن تشهد أكاديمية آرك الرائدة ، تدريس المنهج بِحِزَمِ ببرامج حاسوب وأيضاً المعلمين.

أصبحت المقترحات لأكاديمية نموذجية تستخدم  التعلم المدمج و التي بَشَّرتْ بدورٍ  جديد للحواسيب فى 

المدارس الإنجليزية، فى حالة من الفوضى بعد رمى تطبيق التخطيط بعيداً.

وقد أَمِلَتْ أكاديمية آرك أن تبني أكاديمية آرك الرائدة على موقع استاد أندرهِل في بارنيت في ضواحي لندن ، الدار السابقة لنادي بارنيت لكرة القدم.

تطبيق التخطيط، من وكالة تمويل التعليم وشركة التشييد باومر وكيركلاند، تصور روضة، مدرسة إبتدائية، مدرسة ثانوية، وكلية ومنشآت رياضية، والتى أملت آرك فى إتمامها فى سبتمبر 2018م.

ومع ذلك، وعلى الرغم من توصية الموظفين المخططين بالمصادقة على التطبيق، قذفت به لجنة تخطيطه بعيداً الأربعاء.

كما اُوْرِدَ من قبل، خططت المدرسة  لإستيراد المدرسة المختلطة من أميريكا، التى تشهد الأطفال يُعَلَّمُونَ بواسطة المعلمين لجزءٍ من الوقت، وبواسطة حزم برمجيات الحاسوب فى وقتٍ آخر.

ولقد قالت آرك أنها أملت أن الطريقة كانت ستستفيد بصورةٍ  جيدة من وقت المعلم، وإضفاء الطابع الشخصى على التعلم إلى مدىً أبعد و “وزيادة توفير المعلمين العظماء”.

أثارت الخطط قلق النقابات حول الفقد المحتمل لوظائف التدريس، والتأثير على جودة التعليم، عندما تم كشف النقاب عنها لأول مرة بواسطة ملحق تايمز التعليمي فى العام 2014م.

ʹتطور غير ملائمʹ:-

فى الأصل كانت آرك تأمل فى أن تفتح المدرسة فى سبتمبر2015م، ولكن عطل القلق حول الموقع الخطط.

وقال تقرير لجنة تخطيط الأربعاء أنَّ التطبيق مثَّلَ “ʹتطوراً غير ملائمʹ على أرض الحزام الأخضر وعلى هذا النحو يمكن فقط تبريره إذا ما وُجِدَت ظروف خاصة جداً”.

بيد أنَّ، التقرير أضاف: ” قرارات الإستئناف الأخيرة من هيئة التفتيش أقرت بالحاجة إلى فصول دراسية وهذا يمكن أنْ يكون ظروف خاصة والتى يمكنها أنْ تبرر التطور الملائم على أرض الحزام الأخضر.”

“وفى هذه الحالة يعتبر الموظفون أنَّه ثمة حاجة واضحة ويمكن إقامة الدليل عليها لكل ٍ من فصول إبتدائية وثانوية.”

وأضاف أنه لا توجد مواقع بديلة يمكنها تلبية الحاجة. وأبدى السكان المحليون القلق حول الإحتقان، سلامةالمرور وأماكن إنتظار السيارات.

لقد إتصل ملحق تايمز بآرك ووكالة تمويل التعليم من أجل التعليق.

نرجمة: مدارسنا
رابط المصدر:

Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+0Email this to someonePrint this page

2 تعليقان

  1. سلام میشه لینک داخل مطلبو چک کنید.برای من مشکل داشت.ممنون

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*