تعليم ينبع ومنصات التكريم

Views: 72

المدينة: في تظاهرة تربوية متميزة في صباح يوم مشرق من أيام التعليم في هذا الوطن الذي له كل يوم موعد مع الفرحة بإنجازات أبنائه وبناته الأوفياء الذين عاهدوا الله تعالى على الإخلاص في القول والعمل وخدمة الدين والولاء والطاعة لولي الأمر .
هنا في محافظة ينبع وبالتحديد في إدارة التربية والتعليم وبشراكة مجتمعية متميزة مع شركة سابك تم الاحتفاء برواد التميز من المكرمين والمكرمات في جائزة تعليم ينبع للتميز يحدوهم الأمل في انطلاقة نحو المستقبل وبخطىً ثابتة وعلى أرض صلبة يهدون للوطن قصص نجاحات تتوالى ، وفي هذا العام حظي تعليم ينبع بالكثير من الإنجازات المتميزة لطلاب وطالبات اعتلوا منصات التكريم في المنافسات المحلية والدولية في حفظ القرآن والسيرة النبوية وفي مجالات أولمبياد العلوم والرياضيات ومنافسات موهبة في الابتكار والاختراع .
خلف هذا التميز لطلابنا وطالباتنا أناس يعملون في قلب الميدان وجاء يوم الحصاد وتكريم المتميزين والمتميزات من القيادات المدرسية مديرين ومديرات، ومن معلمين ومعلمات في التعليم العام ورياض الأطفال والتربية الخاصة الى رواد ورائدات النشاط والمرشدين والمرشدات وسفراء الجودة والموظفين الإداريين المتميزين والمتميزات.
ما أجمل لحظات التكريم والإشادة بجهود المتميزين والمتميزات ، التقدير هم أهل له من قبل قيادة تعمل من أجل الريادة والارتقاء بالعمل في مؤسساتنا التربوية .فهنيئاً لقائد هذا التميز سعادة مدير التعليم ولكل منسوبي ومنسوبات تعليم ينبع ولكل من يعيش على أرضها من أفراد المجتمع أبناء وبنات هذه الأرض المباركة .
في هذا اليوم تمنيت امتلاك مهارة نظم الشعر لأصف ما تشاهده عيناي في رحاب مدرسة ضمت كوكبة من النجوم المضيئة المتلألئة ليلاً ونهاراً ، نعم هم كالنجوم يستضاء بنورهم ،هؤلاء صفوة التربويين والتربويات في مدارسنا ، المشاعر فاضت بالفخر والاعتزاز والفرح الذي عم أرجاء المكان .
التكريم في حد ذاته له وقع على النفس البشرية ما أجمل أن نحتفي برموز التربية والتعليم وقد أكرمهم الله جل في علاه بتأدية أعظم مهنة على وجه الأرض هي تربية النشء وتعليمهم وتوجيه سلوكهم نحو الصالح من القول والعمل .
دور التربية والتعليم لا يقتصر على تلقين العلم والمعرفة ،هي محاضن تربوية لأبنائنا وبناتنا ، بيننا ومعنا قدوات صالحة تستحق أن نسلط عليها الضوء بكثير من التفاؤل بأن الغد أجمل لمخرجاتنا التعليمية .
رسالتنا وهدفنا عظيم بعظم الأمانة التي ألقيت على عاتقنا ، التميز في العطاء لابد أن يكون نهجنا جميعا فالوطن على محك تاريخي وهو محط الأنظار . لنكن على قدر المسؤولية ولنتذكر فرحة الإنجاز والفوز الكبير عندما نقف بين يدي الله وقد تقبل منا ما قدمنا من أجل الاستثمار في عقول وفكر وخلق أبنائنا وبناتنا.
التميز والجودة والإتقان هي مبادئ ديننا الحنيف ونهج نبينا الكريم عليه الصلاة والسلام الذي علمنا أن الله يحب منا إتقان العمل وانه لا يقبل إلا العمل الصالح الطيب، وأن البركة لا تكون إلا مع الصدق والإخلاص وتأدية الأمانة التي لم تتحملها الجبال وتحملها الإنسان.
معايير الجودة والتميز نهج تربوي وقيمة إنسانية نطمح لنشرها والالتزام بها بين كل أفراد المنظومة التعليمية في وزارة يقودها اليوم سمو الأمير خالد الفيصل الذي يستشرف مستقبلاً مشرقاً متميزاً يصل بنا إلى مصاف الدول المتقدمة عبر بوابة التعليم المتميز والعطاء المتجدد والفكر الخلاق المبدع، فالزمان زمان يحتم علينا قبول التحدي الكبير ونحن أهل له، لدينا قيادة حكيمة وملك لا يتوانى في دعم التعليم ومشاريعه وأخبار زيادة المخصصات المالية لدعم مشروع تطوير التعليم مؤشر حقيقي على أننا على موعد مع أيام كلها إنجازات يفخر بها الوطن ويسعد بها المواطن.
نبض التكريم :
العمل مقياس للتأخير والتقديم
كل من أقدم بهمة صادقة وروح خلاقة مبدعة موضعه في القلب وله حق التكريم
الجودة سباق نحو التميز

منى يوسف حمدان

Hits: 1

Comments: 0

Your email address will not be published. Required fields are marked with *