أكثر من 30 ورقة وورشة عمل في الملتقى التعريفي لمؤسسات التعليم العالي بتعليمية البريمي

Views: 9

مسقط – الشبيبة

رعى وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم سعادة الدكتور عبدالله بن خميس أمبوسعيدي وبحضورالمديرة العامة للتربية والتعليم بمحافظة البريمي الدكتورة فتحية بنت خلفان بن سليمان السدّية ، وعبر تقنية الاتصال المرئي حفل افتتاح أعمال الملتقى التعريفي المؤسسات التعليم العالي، الذي تنظمه تعليمية البريمي وبالتعاون مع منصة المرشد المهني الإلكترونية، وبمشاركة واسعة من رؤساء وأعضاء مجالس الإدارة لأكثر من 30 من مؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة من داخل السلطنة.

وأكدت الدكتورة فتحية بنت خلفان السدّية في الدور الكبير التي تبذله وزارة التربية والتعليم ممثلة بالمركز الوطني للتوجيه المهني، واشادة بالدور الريادي لأخصائي التوجيه المهني، وحثتهم أخصائي التوجيه المهني وأولياء الأمور إلى تشجيع الطلبة في الاستفادة المثلى من الخدمات التي تقدمها الوزارة في مجال التوجيه المهني للتعريف بالفرص الدراسية وارتباطها بسوق العمل، وضرورة إلمام الطلبة بجميع الجوانب المتعلقة بمتطلبات كل فرصة دراسية، والأهمية البالغة في مراعاة الجوانب المتعلقة بميول الطلبة واهتماماتهم وطموحاتهم المستقبلية ومدى ارتباطها بسوق العمل.

وتضمن حفل الافتتاح، عرضا مرئيًا استعرض من خلاله المنظمين المراحل الزمنية لتطوير المنصة منذ تأسسها، والخدمات التي تقدمها، والمشاركات والجوائز التي حصلت عليها.

وألقى علي بن عبدالله البريكي أخصائي التوجيه المهني بمدرسة روضة عُمان للتعليم الأساسي ومدير منصة المرشد المهني كلمة تحدث فيها قائلا: ندعمُكم لِتحقيق طُموحاتِكم رِسالةٌ حملناها منذ ولادةِ فِكرة منصةِ المرشدِ المهنيّ و كنا ومازلنا وسنبقى بإذن الله تعالى نؤمن بهذه الرسالة.

 ويضيف البريكي قائلا: إنه لمن دواعي ُسرورُنا أن تشاركونا اليومَ أحد أهمِ الفعاليات التي تُنظمها المديريةُ العامة للتربية والتعليم بمحافظة البريمي بالتعاونِ مع منصةِ المرشدِ المهني والتي تسهم في إعدادِ جيلٍ يسهم في بناءِ وطنهِ من خلالِ توجيهه للوصولِ لهدفِه المهني و طموحِه المستقبلي وهذا أمرٌ بالغ الأهمية، لأنه يصنعُ شخصاً رياديّاً مُبدعاً ، شغوفاً بعملِه و مهنته ، و يجعله يتخطى حدودَ الواجبِ والمطلوبِ إلى الابتكارِ والابداعِ، و يُولد لديه الولاءِ و الانتماءِ إلى المؤسسةِ التي ينتمي إليها سواء كانت حكومية أم خاصة ، أو مشروعه، الرِيادي الخاص. ومن هنا ، فإن مثل هذه الملتقيات تساهمُ و بشكلٍ مباشرٍ ، في خلقِ انسانٍ مبدعٍ مبتكر و منتج , و هذا ما نسعى إليه في منصةِ المرشدِ المهني، من خلالِ ابتكار أساليب جديدة ، وأفكار فريدة ، وخدمات مميزة ، لتحقيق هذه الطموحات والأهداف.

ويستطرد البريكي قائلا: إِننا نثمن دورَ مؤسسات التعليم العالي في دفع مسيرةِ التقدمِ والارتقاء بمهارات وافكار أبناؤنا الطلبة والطالبات، في مسيرتهم الجامعية، حيث صقل الاجادات والقدرات، ولما لها من دورٍ بارز ، في التقدم العلمي والعملي في شتى المجالات ومختلف التخصصات وإن تعاونهم المميز في المشاركة في هذا اللقاء ، مع ما تكلفه من جهدٍ في تجهيز معرضٍ متكامل لمؤسساتهم ، لهو دليل واضح على حرصهم للمساهمةِ في إنجاح مثل هذه الملتقيات الهادفة.

بعد ذلك بدأت أوراق عمل الملتقى، حيث ستقدم بالملتقى 30 ورقة عمل، بالإضافة إلى 9 ورش، ويستمر الملتقى حتى الرابع من مارس المقبل.

Hits: 2