خبراء لـ”استديو الرؤية”: تحديات لوجيستية أمام “التعليم عن بعد”.. ومقترح بإنشاء قناة تلفزيونية تعليمية على مدار الساعة

Views: 45

جريدة الرؤيه 

ناقش “استديو الرؤية”، في حلقته أمس الأول، قضية “التعليم عن بُعد”؛ وذلك بمشاركة الدكتور أشرف بن طالب الهنائي مشرف تدريب بشركة تنمية نفط عُمان، ومحمد بن علي اللواتي مؤسس تطبيق “دروس عُمان الرقمية”، إلى جانب عدد من المداخلات من الخبراء وأولياء الأمور والطلاب.

واستعرضت الحلقة آفاق التعليم عن بُعد في ظل كورونا، وبعد انتهاء الجائحة، واستعدادات المُؤسسات التعليمية لهذا النوع من التعليم، وأي صفوف دراسية يصعب معها التطبيق، فضلاً عن استعراض للتحديات المالية واللوجيستية والمعرفية لتطبيق التعليم عن بعد.

وقال الدكتور أشرف الهنائي إن التعليم عن بعد كان أحد أحلامنا في السابق، واليوم نحن نعيش هذا الحلم، معرباً عن أمله في أن يستمر هذا النظام لرفع مستوى التعليم. لكنه أشار إلى أنَّ السلطنة لم تستعد جيدا لهذا التحول، غير أنَّه أشار في الوقت نفسه إلى أن الأمر ليس صعبًا، وقال “فقط نحتاج إلى تغيير أنماط التفكير لمتخذي القرار”. وشدد الهنائي على أنَّ المعلم قادر على الاستجابة والتحول إلى هذا النوع من التعليم، داعيا إلى ضرورة صدور توجيهات خاصة من وزارة التربية والتعليم إلى أولياء الأمور باستخدام أجهزة الحاسب الآلي ونظام التعليم عن بعد، وتعريفهم بكيفية حمايتهم من برامج القرصنة. وحثَّ الهنائي وزارة التربية والتعليم على وضع خطة للتعامل مع التعليم الإلكتروني، من حيث مواصفات الحاسب المطلوب وسرعة الإنترنت وغيرها، إلى جانب تخصيص 3 قنوات تليفزيونية تعمل على مدار 24 ساعة لمُساعدة من لا يتوفر لديه الاتصال بشبكة الإنترنت.

وقال محمد اللواتي إنَّ تطبيق “دروس عمان الرقمية” يقدم دورات بمستويات عالية، ويتماشى مع برمجيات وتطبيقات الهواتف الذكية المتطورة في تعليم اللغة الإنجليزية للمبتدئين والتحضير لامتحان الآيلتس وتقديم مُلخصات لعدة صفوف مع نماذج من الامتحانات النهائية. وأضاف أن صفوف الحلقة الأولى سيواجهون صعوبة في التعليم عن بعد، لكن يجب على ولي الأمر أن يساند أولاده في تعلم المهارات الأساسية لاستخدام الأجهزة الإلكترونية من أجل التفاعل مع التعليم عن بعد.

واقترح اللواتي إنشاء قناة تعليمية تبث على مدار 24 ساعة لمُختلف الدروس في مختلف المراحل حتى يتسنى لجميع الطلبة اللحاق بالدروس ممن لا يستطيعون توفير أجهزة حاسوب. وحث وزارة التربية والتعليم على أهمية أن تتعاون مع الشركات العالمية التي تتبنى التعليم عبر الألعاب، وهي إحدى الطرق لتسهيل إيصال المعلومات لشرائح كبيرة من الطلاب. كما طالب وزارة التربية والتعليم بالنظر في التحول من الكتب الورقية إلى الكتب الإلكترونية.

من جهتها، تداخلت سلمى اللواتية خلال البرنامج قائلة إن المعلم مهيأ للتحول إلى التعليم عن بُعد، ولكنه لا يزال بحاجة إلى تدريب أكثر حتى يتمكن من إيصال المعلومات إلى الطلاب، مشيرة إلى تحول التعليم من الكم إلى الكيف في الوقت الراهن.

وقال ناصر البيماني إن هناك صعوبات عدة ستواجه العملية التعليمية أبرزها: تحديات البنية التحتية للمؤسسة نفسها، وثقافة المعلم في خوض هذه التجربة، وتحديات البنية التحتية خارج المؤسسة من توفير الشبكات على نطاق أوسع، وكذلك توفير الحواسب لكافة الطلاب.

يشار إلى أنَّ “استديو الرؤية” يبث كل أحد مع الإعلامية مدرين المكتومية، وذلك في تمام الساعة السابعة مساءً، عبر تقنية الاتصال المرئي “زووم”؛ ومن خلال منصات التَّواصل الاجتماعي لجريدة “الرؤية” على “تويتر” و”فيسبوك” و”إنستجرام” و”يوتيوب”.

Hits: 33