إطلاق الدورة الـ 22 من جائزة «حمدان التعليمية»

Views: 20
دبي: «الخليج»: أطلقت مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، أمس في فندق «إنتركونتيننتال فيستفال سيتي» في دبي، ملتقى حمدان بن راشد للتميز والموهبة السنوي بدورته ال 22، وذلك بحضور نخبة من المختصين في مجال التميز.وافتتح الدكتور جمال المهيري، نائب رئيس مجلس الأمناء الأمين العام للمؤسسة الملتقى، وألقى كلمة رحب خلالها بالحضور، كما نقل تحيات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، راعي المؤسسة، لحضور الملتقى، مهنئاً الجميع بانطلاق العام الدراسي الجديد، متمنياً أن يكون عاماً ملؤه التميز المثمر في مسيرة التنمية الوطنية المستدامة.

كما رحّب بالدكتور سعود بن سعيد المتحمي، الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والوفد المرافق له، مشيداً بدوره الفعّال وفريقه العامل في إرساء مبادئ التعاون بين المؤسستين.
وقال: «نشهد اليوم انطلاقة جديدة لملتقى حمدان للتميز والموهبة، والذي يمثل إحدى محطاتنا السنوية في عرض الممارسات التعليمية المتميزة، وهي بالتأكيد فرصة للتباحث والتناقش وتبادل الخبرات، إضافةً إلى استعراض أبرز التحديات واقتراح الحلول السديدة لها، مؤمنين بأن النخب المتميزة في التعليم قادرة ومتمكنة في ابتكار الأفضل في استراتيجيات بناء الإنسان، وطرح ما يخدم أركان النظام التعليمي».
وأضاف: «بهذه المناسبة أود من على منصة الملتقى أن أعلن عن انطلاق الدورة الثانية والعشرين من جوائز مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، مواصلين لأكثر من عقدين من الزمن دعم الارتقاء بالمنظومة التعليمية والتربوية، وإلهام عناصر المنظومة التعليمية نحو التفوق والتميز والابتكار. كما يطيب لي أن أعلن عن تطبيق نظام التحكيم الإلكتروني لمنافسات الجائزة على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي».
وخلال الملتقى، قدم الدكتور سعود بن سعيد المتحمي، ورقة عمل رئيسية بعنوان «الموهوبون، الاستثمار الأمثل لازدهار البشرية»، أكد فيها أهمية دعم واكتشاف هؤلاء الموهوبين، وتهيئة البيئة المناسبة لهم؛ كي تتحول تلك المواهب لمشاريع مستقبلية نافعة تزدهر بها البشرية، وتوظيف تلك المواهب لمواجهة التغيرات العالمية.

Hits: 4