“التربية والتعليم” تناقش “قصص نجاح عمانية “و”شخصيات عمانية خلدها التاريخ” في جلسة حوارية

Views: 30

مسقط ـ “الوطن” : عقدت وزارة التربية والتعليم ممثلة بدائرة المواطنة مؤخرا الجلسة الحوارية الخامسة بعنوان: “قراءة في كتاب”؛ لمناقشة كتابين:” قصص نجاح عمانية” و” شخصيات عمانية خلدها التاريخ”، برعاية سعادة الشيخ محمد بن حمدان التوبي المستشار بالوزارة، وبحضور عدد من المشاركين في إعداد هذين الكتابين، والمهتمين بالتأليف الأدبي، وعدد من موظفي ديوان عام الوزارة، وذلك بقاعة مسقط بديوان عام الوزارة.
بدأت الجلسة الحوارية بعرض مرئي لمحتوى لكل من: كتاب “قصص نجاح عمانية”، ككتاب إثرائي يستهدف طلبة الصف التاسع من الحلقة الثانية، حيث يحكي سبع قصص واقعية لعمانيين معاصرين استطاعوا التغلب على مصاعب الحياة؛ لتحقيق طموحاتهم بالمثابرة والاجتهاد في مجالات منوعة: كالرياضة، والفن، والأدب، والتصميم، والتعليم الديني ، والاختراع، وكتاب “شخصيات عمانية خلدها التاريخ”، وهو كتاب إثرائي أيضا يستهدف طلبة الصف السابع من الحلقة الثانية، حيث يتناول سردا قصصيا لتسع شخصيات تاريخية عمانية لها إنجازات حضارية شهد لها التاريخ، وبرزت في مجالات متنوعة داخل عُمان وخارجها: كالأدب، والعلوم، والطب، والفتوحات الإسلامية.
تحدث في الجلسة الحوارية التي أدارتها الإعلامية الدكتورة عائشة بنت سعيد الغابشية بحضور مؤلفي كتاب” قصص نجاح عمانية”: الدكتورة جوخة بنت محمد الحارثية أستاذ مساعد بجامعة السلطان قابوس، والدكتور خالد بن سليمان السيابي عضو لجنة الحوكمة والأداء المؤسسي في رؤية عمان 2040، وهو أيضا أحد الشخصيات الناجحة التي يتناولها الكتاب كأول متسلق عماني على قمة جبل إفريست، وكذلك مؤلفي كتاب “شخصيات عمانية خلدها التاريخ” الدكتور موسى بن سالم البراشدي مدير دائرة تقويم المناهج بالمديرية العامة للتطوير المناهج بالوزارة، والكاتبة العمانية أزهار بنت أحمد الحارثية، والتي تم فيها مناقشة عدد من المحاور، ومنها: التعريف بالكتابين وأهميتهما في تعزيز قيم المواطنة لدى الطلبة، ودورهما ككتابين إثرائيين في العملية التعليمية وتعزيزها للمناهج الدراسية، ودور المدرسة في صقل هوايات ومواهب هؤلاء الطلبة وبناء شخصياتهم من خلال الاستفادة من كتاب “قصص نجاح عمانية”، إلى جانب دور النماذج للشخصيات التاريخية في تعزيز الجانب القيمي والوطني لديهم من خلال كتاب “شخصيات عمانية خلدها التاريخ”، و حوارات ومناقشات مع من ساهموا في تأليف هذين الكتابين: كالهدف من تأليفهما، والسرد القصصي لهما بما يتناسب مع طلبة المدارس، وتحديد وتعزيز قيم المواطنة والهوية العمانية لهم ولأولياء أمورهم، وكذلك إضافة عناصر الإثارة والتشويق من خلال إعطاء عناوين مبهمة للقصص التي يتناولها الكتابان.
وفي ختام هذه الجلسة الحوارية قام سعادة الشيخ محمد بن حمدان التوبي مستشار الوزارة راعي المناسبة بتكريم المشاركين في إعداد وتنفيذ هذين الكتابين.
جدير بالذكر أن هذه الجلسة الحوارية تعد الخامسة ضمن سلسلة من الجلسات الحوارية التي تنفذها دائرة المواطنة بالوزارة، والتي تهدف إلى: رفع مستوى التواصل والارتقاء بالأداء الوظيفي وتعزيز قيم المواطنة لدى موظفي الوزارة، ورفع مستوى الوعي العام حول أهمية القراءة في حياة الشعوب، وتبادل الآراء والرؤى والأفكار الجادة البناءة حول الكتابين، وإدراك الأفكار المعروضة والمغزى العام والعبر التي تحفل بها طيّات الكتابين، و تقديم الشكر لجميع المشاركين في إعداد الإصدارات.

Hits: 1

Comments: 0

Your email address will not be published. Required fields are marked with *