التنمر المدرسي

Views: 12

الرؤية:  “لا للتنمر … أنا واثق بنفسي … أنا قوي”

التنمر المدرسي هو ظاهرة قديمة حديثة موجودة في كلّ المجتمعات منذ زمن بعيد، سواء المجتمعات المتقدمة أو المجتمعات النامية. تشير الإحصائيات العالمية إلى خطورتها ومدى انتشارها، كما كشفت أنَّ ضحايا الطلبة الذين يُمارسون التنمر قد حصلوا على درجات عُليا في مقياس الأفكار الانتحارية. البلطجة، التسلط، الترهيب، الاستئساد والاستقواء … أسماء مختلفة لهذه الظاهرة. التنمر المدرسي هو سلوك عدواني متكرر يهدف للإضرار بشخص آخر طالب أو طالبة عمداً؛ جسديا أو نفسيا، ويتميز التنمر بتصرف فردي بطرق معينة من أجل اكتساب السلطة على حساب شخص آخر. يتضمن تهديد الطالب بإيذائه أو فضحه أو أخذ أشيائه وممتلكاته أو مخاصمته أو تحريض أصدقائه ضّده، الاعتداء عليه جسدياً بالضرب، الصفع، اللكم، شد الشعر والعض، السخرية منه بالكلمات أو الحركات، أخذ نقوده أو طعامه أو أشياء تخصه، إطلاق الشائعات الكاذبة عنه، استفزازه ومضايقته.

يظهر التنمر في ثلاثة أنواع: جسدي، لغوي وعاطفي . وينقسم إلى فئتين: تنمر مباشر يتمثل بالعدوان الجسدي كالضرب والصفع والطعن، وتنمرغير مباشر يتضمن التهديد والسخرية والابتزاز.

ترجع الدراسات أسباب ظهور التنّمر في المدارس إلى التغيّرات التي حدثت في المجتمعات الإنسانية والمرتبطة أساسا” بظهور العنف والتمييز، واختلال العلاقات الأسرية في المجتمع، وتأثير الإعلام والثورة التقنية على المراهقين، وعدم قدرة أهل الطلبة المتُنمّرين على ضبط سلوكهم.

آثار هذا السلوك على ضحايا التنمر: يُعاني ضحايا التنمر من مشاكل عاطفية وسلوكية على المدى البعيد، إذ يسبب الخوف من التواجد في أماكن معينة كالمدرسة، الشعور بالألم النفسي والجسدي حتى بعد انتهاء عمل التنمر، ضعف الثقة بالنفس والقدرات الذاتية، الشعور بعدم الأمان، تدني مستوى التحصيل الدراسي وصعوبة التركيز، الانزواء والابتعاد عن الآخرين، القلق الدائم والتوتر والنظرة السلبية.

كيف يستطيع الطالب أن يحمي نفسه من التنمر؟ كيف يتصرف عندما يتعرض للتنمر في المدرسة؟ عادةً الطالب الذي يبدو عليه القلق وضعف الشخصية وعدم الثقة بالنفس هو أكثر عرضة” للتنمر، المهارات الآتية تساعد على تعزيز ثقته بنفسه وتحسن نظرته الإيجابية لذاته: تدرب أن تمشي مُستقيم الظهر دائمًا، انظر في عينَيْ زميلك عندما تتكلم معه، كن حازمًا في موقفك واطلب من المعتدي التوقف عن أذيتك، تدرب على ما ستقوله للمتنمر مثل: أريدك أن توقف هذا العمل فوراً، لا تؤذِ ولا تستفزَّ أحدا، كن ودودًا، لا تبكِ، ولا تُظهر الأسى فتزيد الأمور سوءًا، اختر أصدقاء جيدين، تكلم دائماً مع والديك أو مع المعلم لحل هذه المشكلة.

عزيزي الطالب، عزيزتي الطالبة: إذا طلبت المساعدة لتعرضك للتنمر فهذه شجاعة منك وليس ضعفاً أو جُبناً، التنمر عمل خاطئ يجب  أن يتوقف فوراً، من حقك أن تعيش آمناً بعيداً عن التنمر، كن مؤثراً وخذ دوراً في الحد من التنمر، فليكن شعارنا “لا للتنمر … أنا واثق بنفسي… أنا قوي”.

رشا أبوبكر

Hits: 4

Comments: 0

Your email address will not be published. Required fields are marked with *