مدرسة بكيمبردج تضع الهندسة ضمن منهج المرحلة الإبتدائية

Views: 177

قامت مدرسة ابتدائية في كيمبردج بخطوة غير اعتيادية بتقديم حصص في الهندسة لطلاب في عمر 7 الى 13 سنة
يقول نيغل هيليويل ، استاذ اول بمدرسة سانت فيث الابتدائية انه أدرك فائدة تطبيق ما يتعلمه الطلاب في الرياضيات و الفيزياء لحل مسائل هندسية في “نادي بعد المدرسة”.

و يقول “لقد أدركنا أن الهندسة هي الشيء المناسب هنا” ، ” فالهدف من المادة هنا و ما يميزها عن بقية المواد هو أنك لا تخبر الأولاد كيف يحلون المشكلة ، تخبرهم فقط بما تريد أن تصل اليه و يأتونك بالافكار.

نريد أن نحث أطفالنا على الهندسة حتى و ان لم يصبحوا مهندسين في المستقبل ، فالإبداع و العمل في مجموعات مطلوب في كثير من الأعمال و الوظائف.

مادة الهندسة ما زالت نادرة في المرحلة الثانوية ، فما بالك بالمرحلة الإبتدائية، مع العلم ان شعبية الهندسة في زيادة مستمرة، ففي سنة 2015 تقدم 6909 لدراسة الهندسة حسب منهج GCSE مقارنة ب 5027 في 2014 و هذه زيادة بنسبة 37 في المئة و هي ثاني اكبر زيادة في اعداد المتقدمين لدراسة تخصص معين بعد الحوسبة.

و لكن تقرير هندسة المملكة المتحدة الذي تضعه عدة مؤسسات تعليمية و مجموعات هندسية يذكر أنه حتى تستطيع المملكة المتحدة مقابلة الطلب على المهندسين ، تحتاج الى مضاعفة عدد خريجي الهندسة و لكي يحدث ذلك لا بد أن نلهم الطلاب في المدارس؛ لدراسة التخصصات الهندسية.

في مدرسة سانت فايث St Faith يعطي معلم الصف حصة واحدة اسبوعياً لطلاب الصف الثالث و الرابع، و في الصفوف من الخامس الى الثامن تعطي المادة استاذة الهندسة سوزان باسمور ، و هي خريجة هندسة سبق لها تدريس العلوم للمرحلة الثانوية.

يدخل ضمن المشروع أيضا “نادي بعد المدرسة” الذي تديره غرين باور للتعليم Greenpower Education و هي مؤسسة خيرية لتعليم الهندسة ، حيث تعطى المدارس أدوات لتركيب سيارة ، لتجميعها و للتسابق بها في السنة التالية و يقوم “نادي بعد المدرسة” أيضا بتجربة المنهج الجديد قبل أن يقرر الأستاذ هيلويل تطبيقه في بداية السنة الدراسية.

يقول الاستاذ هالويل: ” اتصلنا مع عدة شركات خارجية ، فهناك العديد من الشركات الهندسية في كايمبردج و كلها تعطينا أفكار، و كان من الواضح جلياً اننا كنا نقوم بالشيء الصحيح، فهذه الشركات كانت تعاني في البحث عن مهندسين مؤهلين ، و عندما نتصل بهم ، نخبرهم بأننا نسعى في تطوير الهندسة داخل المدرسة ، فيهبوا لمساعدتنا بالافكار” .

قسمنا الدروس الى مشاريع فصلية مستبدلة بذلك دروس التصميم و التكنولوجيا التي تم دمجها مع الفنون و التصميم.
على سبيل المثال يطلب من الطلاب في عمر اربع سنوات ، تصميم مصباح آمن للماشة، وفي عمر السادسة يطلب منهم بناء روبوت و برمجته لخدمة كبار السن مثلاً.

يعمل التلاميذ في مجموعات و لا يتم تقييمهم على حل المشكلة و حسب بل يتم تقييمهم بحسب عملهم كفريق، فكل مشروع يجب ان يشمل أفكار من كل فرد من أفراد المجموعة.

قالت البروفيسورة دام ان داولينغ ، رئيسة الأكاديمية الملكية للهندسة ، انها مسرورة بأن مدرسة سانت فايث قدمت الهندسة في منهاجها،و أضافت “انها مبادرة عظيمة تمكن الأولاد و البنات من تطبيق ما يتعلموه في العلوم و الرياضيات و الحاسوب ، بطرق مبتكرة”.

ترجمة: مدارسنا
رابط النص الأصلي:

cambridge-school-put-engineering-curriculum-7-year-olds

Hits: 4336

Comments: 0

Your email address will not be published. Required fields are marked with *