طالبات جامعة زايد يمثلن الإمارات في المؤتمر العالمي لدعم الابتكار

Views: 64

العرب اليوم: يشارك وفد من طالبات كلية الفنون والصناعات الإبداعية بجامعة زايد في المؤتمر العالمي الحادي والعشرين لدعم الابتكار في مجال الفنون والتكنولوجيا 2015 الذي تستضيفه جامعة سايمون فريزر بمدينة فانكوفر الكندية خلال الفترة من 14 إلى 19 أغسطس الجاري .

ويضم الوفد الطالبات علياء مطر السويدي ومها يوسف العبيدلي وفاطمة محمد المزروعي وميثاء عبد الحكيم وبشاير عبد الرزاق قمبر ترافقهن الدكتورة داليا محمود الأستاذ المساعد بالكلية والفنانة هند بن دميثان ممثلة حي دبي للتصميم أحد الرعاة الرئيسيين للمؤتمر والذي يتولى الرعاية وتقديم كل أشكال الدعم لتأمين مشاركة الطالبات فيه.

تأتي هذه الخطوة تماشيا مع طموحات حي دبي للتصميم الرامية إلى تعريف المجتمع العالمي على المواهب الإبداعية المحلية التي تزخر بها المنطقة.

وتقدم الطالبات خلال مشاركتهن رؤيتهن حول حي دبي للتصميم وتصميم أعمالهن الفنية الخاصة والمشاركة في أعمال جماعية مع الطلبة الكنديين المشاركين في حين يستضيف حي دبي للتصميم بعد ذلك عرضا لقطوف ما اكتسبته الطالبات من خبرة إبداعية خلال المؤتمر .

كانت جامعة زايد قد استضافت الدورة العشرين للمؤتمر في 30 أكتوبر من العام الماضي تحت رعاية وحضور معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التنمية والتعاون الدولي رئيسة جامعة زايد التي أكدت في كلمتها الافتتاحية حينها أن مفهوم ” الابتكار ” سيشكل حجر الزاوية في المبادرات الإماراتية في المستقبل القريب بعدما أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الاستراتيجية الوطنية للابتكار التي تهدف لجعل الإمارات ضمن الدول الأكثر ابتكارا على مستوى العالم خلال السنوات السبع المقبلة.

وتشهد هذه الدورة مشاركة أكثر من 450 من الفنانين التفاعليين الأكثر موهبة في العالم والمفكرين الذين يستعرضون أحدث الاتجاهات التي يشهدها هذا القطاع والمتعلقة بالبحث الفني والتصميم والتقنيات الإعلامية الحاسوبية.

وأكدت ليندسي ميلر مدير عام حي دبي للتصميم التزام الحي بدعم المواهب الإبداعية الشابة في دولة الإمارات لافتة الى أن الطالبات المشاركات يعكسن صورة إيجابية عن مستقبل الفن والتصميم في هذه المنطقة ومن خلال مشاركتهن المباشرة في هذا الحدث الهام يسلطن الضوء بكل فخر على المواهب الإبداعية في قطاع التصميم التي تحتضنها الإمارات.” من جهتها أوضحت الدكتورة داليا محمود أن مشاركة الطالبات في مؤتمر فانكوفر تعد تمثيلا للفن العربي الحديث موضحة أن الدورة الجديدة ستشهد لأول مرة برنامجا جديدا للإبداع الطلابي وأن طالبات جامعة زايد هن أول من سيستهل هذا البرنامج.

Hits: 2

Comments: 0

Your email address will not be published. Required fields are marked with *